الرئيسية / أخبار / وطني / عمر صحابو: بعد الإقرار بدستوريته ” تعديل القانون الانتخابي” وضع الباجي في نزاع داخلي والحل في الاستفتاء

عمر صحابو: بعد الإقرار بدستوريته ” تعديل القانون الانتخابي” وضع الباجي في نزاع داخلي والحل في الاستفتاء

اعتبر الناشط السياسي والمترشح للانتخابات الرئاسية عمر صحايو اليوم الخميس 11 جويلية 2019 ان الحل في ما أسماه بإشكال التعديلات المدخلة على القانون الانتخابي هو احالته على الاستفتاء مشددا على ان هذا الاخير يُمثل “إجراء سياديا قد يجنّب الرئيس الباجي قائد السبسي مزيدا في منسوب الفشل والسخط الذي واكب عهدته”.

 وأبرز صحابو في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك اليوم ان “تعديلات القانون الانتخابي المطروحة في هذه الساعات على مكتب رئيس الجمهورية، مطروحة في حقيقة الأمر على ضميره الانساني والسياسي والوطني”.

وتابع” أراه شخصيا في نزاع داخلي بين تجاذبات متعاكسة ومتصادمة ومتمرّدة بحثا عن حل يرضي الجميع.. رفض القانون وارجاعه الى البرلمان قد يرضي صديقه ورفيق دربه نبيل القروي، اما التوقيع عليه ونشره بالرائد الرسمي فسيرضي من فرضه هو بنفسه على البلاد والعباد يوسف الشاهد.
لا أخال سي الباجي متعففا عن هذا الاختيار الذاتي وقد يكون ربّما مصدر حيرة وتردد .. قرار رهيب لأنه سيحدد مصير تونس السياسي”.
واكد صحابو في سياق متصل ان ” الحل يكمن في استفتاء يحوّل تقرير مصير البلاد من أيادي الرئيس الى سلطان الناخب التونسي، إجراء تقنيا وزمنيا ممكن حسب ما اكد لي عضو مسيّر في الهيئة المستقلة العليا للانتخابات”. 

يذكر ان هيئة مراقبة دستورية مشاريع القوانين أقرت مساء يوم الاثنين المنقضي دستورية التعديلات التي صادق عليها مجلس نواب الشعب في القانون الانتخابي والموصوفة من قبل طيف من الطبقة السياسية ومن منظمات بالاقصائية .

وبالتعديلات لن يتمكن أكثر من مترشح أبرزهم نبيل القروي من خوض عمار الرئاسية .

وكان 51 نائبا قد طعنوا في دستورية التعديلات .

شاهد أيضاً

رواد: اكتشاف ممرات خفية تؤدي إلى غابة سيدي عمر

تمكنت فرق المراقبة التابعة لبلدية رواد من ولاية اريانة من الكشف عن ممرات تم احداثها …