الرئيسية / أخبار / عربي ودولي / اعلان الطوارئ بولاية مينيسوتا الأميركية والمسؤولون يدعون لتخفيف “التوترات العنصرية”

اعلان الطوارئ بولاية مينيسوتا الأميركية والمسؤولون يدعون لتخفيف “التوترات العنصرية”

يسعى مسؤولون محليون واتحاديون بولاية مينيسوتا الأميركية إلى تخفيف التوترات العنصرية التي أثارها مقتل الأميركي من أصل أفريقي جورج فلويد، على يد شرطي مساء الاثنين، وكان حاكم الولاية قد استدعى الحرس الوطني، الخميس، للمساعدة في استعادة الأمن بمدينة مينيابوليس بعد اندلاع احتجاجات ومظاهرات على مدى يومين.

وأعلن جاكوب فراي، عمدة مينيابوليس، حالة طوارئ المحلية لمدة 72 ساعة، بسبب الاضطرابات في المدينة، وفقاً لبيان صادر عن مكتبه.

وقال في بيانه إن المدينة طلبت المساعدة من الدولة، بما في ذلك تفويض الحرس الوطني لمساعدة السلطات المحلية في “استعادة الأمن والهدوء بسبب الاضطرابات المدنية”.

في السياق ذاته، دعت المدعية العامة الأميركية لمقاطعة مينيسوتا إيريكا ماكدونالد، إلى سلمية الاحتجاجات ووقف “المظاهرات المُدمرة”.

وأثارت وفاة فلويد هذا الأسبوع احتجاجات في جميع أنحاء البلاد، بعدما أظهر فيديو الرجل الأسود، البالغ من العمر 46 سنة، مقيّد اليدين على الأرض، قائلاً: “لا أستطيع التنفس”، بينما يمسكه ضابط شرطة وركبته على عنقه. وقد أُعلن عن وفاته بعدها بوقت قصير في مستشفى قريب، بحسب السلطات.

وفُصل رجال الشرطة الأربعة الذين شاركوا في الواقعة، ومن بينهم الضابط الذي شوهد وهو يضغط بركبته على عنق فلويد الذي كان ممددّاً على الأرض.

في سياق متصل، كشف قسم شرطة مينيابوليس عن أن الضابط السابق ديريك تشوفين، الذي شُوهد في مقطع فيديو وهو يضع ركبته على رقبة فلويد، كانت قد قُدمت ضده 18 شكوى مُسبقة إلى الشؤون الداخلية للقسم.

 

شاهد أيضاً

ايران: مناورات جوية لاختبار صواريخ ورادارات وطائرات مسيرة محلية الصنع

تنطلق الاربعاء المناورات الجوية المشتركة بين الجيش الايراني والحرس الثوري، لاختبار منظومات دفاعية، وصواريخ، ورادارات، …