القوات الجوية الروسية تقضي على 200 إرهابي بضربات على مقراتهم قرب تدمر

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن طائرات تابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية دمرت قاعدة لتدريب الإرهابيين قرب مدينة تدمر ما أدى إلى مقتل نحو 200 إرهابي، مشيرة إلى أن مجموعات إرهابية تخطط لتنفيذ أعمال إرهابية في سورية لزعزعة الاستقرار في البلاد.

وذكر نائب مدير مركز التنسيق الروسي في حميميم اللواء البحري ألكسندر كاربوف في بيان صحفي أن هناك معلومات متوافرة تفيد بإنشاء مجموعات إرهابية قاعدة شمال شرق تدمر وإنتاج عبوات ناسفة يدوية الصنع وتشكيل مجموعات إرهابية لإرسالها إلى مناطق مختلفة بالبلاد وتنفيذ عمليات إرهابية هناك.

وأضاف كاربوف أنه بعد تأكيد المعطيات بشأن إحداثيات وجود مواقع الإرهابيين نفذت طائرات للقوات الجوية الفضائية الروسية ضربات اسفرت عن تدمير مقرين للإرهابيين والقضاء على نحو 200 إرهابي و24 سيارة رباعية الدفع محملة برشاشات من العيار الثقيل إضافة إلى تدمير نحو 500 كيلوغرام من الذخائر والمواد الأولية لإنتاج عبوات ناسفة يدوية الصنع.

ولفت المسؤول العسكري الروسي إلى أن مجموعات إرهابية تخطط لشن عمليات إرهابية وهجمات على مؤسسات الدولة السورية في مدن كبيرة لزعزعة الاستقرار في البلاد قبيل انتخابات الرئاسة والتي من المقرر أن تجري يوم 26 أيار المقبل، مشيراً إلى أن تدريب الإرهابيين يجري في معسكرات لهم على أراض تقع خارج سيطرة الدولة السورية بما في ذلك منطقة التنف التي تسيطر عليها قوات الاحتلال الأمريكية.

«سانا»

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه