النقابة التونسية للفلاحين تستنكر ما اعتبرته “سابقة في زيادة الشعير العلفي”

استنكرت النقابة التونسية للفلاحين الزيادة الجديدة في أسعار الشعير العلفي، التي أعلنت عنه وزارة التجارة والذي دخل حيز التنفيذ غرة جوان الجاري، أصدرت النقابة البيان التالي:

- Advertisement -

تبعا للقرار الصادر عن وزارة التجارة وتنمية الصادرات المتعلق بضبط أسعار الشعير العلفي بصنفيه المحلي والمورد في مستوى 80د للطن الواحد ابتداء من 01 جوان 2021

فإن النقابة التونسية للفلاحين

تستنكر وبشدة الزيادة الفجئية التي سجلها اليوم سعر الشعير العلفي المدعّم والمقدّرة ب20 بالمائة في سابقة هي الأولى من نوعها في تونس.

-تعتبر أن هذا القرار المتسرع والغير مدروس من شأنه مزيد اثقال كاهل المربين بتكاليف جديدة تزيد من صعوباتهم المالية سيما في ظل موجة الجفاف التي تعيشها البلاد، غلاء أسعار الأعلاف الخشنة و المنحى التصاعدي الذي تشهده أسعار الأعلاف المركبة وكل مستلزمات الإنتاج.

-تطالب بالتراجع الفوري عن هذه الخطوة التي تعد ضربة قاسمة لمنظومة التربية الحيوانية ولقطاع تربية الماشية على وجه الخصوص
-تؤكد تمسكها بحقها الدستوري في اتخاذ كل الخطوات الضرورية من أجل وقف المظلمة في حق منظوريها.

عاشت النقابة التونسية للفلاحين سندا منيعا للفلاحين والبحارة

المكتب التنفيذي للنقابة التونسية للفلاحين

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه