بسبب تردي الوضع الوبائي بالقصرين: الوالي يستعين بالجيش والشرطة لفرض الحجر الصحي الشامل

 أكد والي القصرين عادل المبروك في تصريح صحفي مساء الاستعانة بالقوة العامة، واللجوء إلى وحدات الجيش الوطني لفرض تراتيب الحجر الصحي الشامل”، الذي أقرته اللجنة الجهوية لمجابهة فيروس كورونا بكافة معتمديات الولاية اليوم الاثنين 05 جويلية 2021، بسبب تردي الوضع الوبائي بكل من معتمديات سبيبة وجدليان وحاسي الفريد، وتجاوز معدل انتشار عدوى بها الـ400 إصابة لكل مائة ألف ساكن، إلى جانب تواصل المنحى التصاعدي للوباء في القصرين الكبرى (تضم كلا من معتمديات القصرين الشمالية والقصرين الجنوبية والزهور)، عبر تسجيل 657 إصابة لكل مائة ألف ساكن خلال ال14 يوما الفارطة.
الوالي أضاف في هذا الإطار بأنه تم التنسيق مع المصالح الأمنية من شرطة وحرس، إضافة الى وحدات الجيش الوطني، لفرض إجراء الحجر الصحي الشامل في كافة المعتمديات والتصدي للمخالفين، من أجل كسر حلقات العدوى، والحد من المنحى التصاعدي للفيروس.
موضحا في هذا الاطار فرض الحجر الصحي الشامل بكامل معتمديات الولاية جاء كإجراء استباقي لاحتواء الوضع الوبائي والسيطرة عليه قبل تأزمه أكثر.

يذكر أن اللجنة الجهوية لمجابهة فيروس كورونا بولاية القصرين، قررت ظهر اليوم الإثنين، فرض الحجر الصحي الشامل بكامل ولاية القصرين بداية من مساء اليوم الإثنين إلى غاية يوم الأحد 11 جويلية 2021 بدخول الغاية.

ويستثنى من هذه الإجراءات، المؤسسات التربوية وكل المصالح والإدارات والهياكل المعنية بسير الإمتحانات الوطنية وإنهاء السنة الدراسية، مع الحرص على توفير الظروف الملائمة لتنقلات التلاميذ والإطار التربوي والإطار الصحي والمعنيين بحملات التلاقيح والحالات الاستعجالية، إضافة الى القطاعات والأشخاص المعنيين بمواصلة تأمين استمرارية المرافق الحيوية والحياتية والخدمات الأساسية المتعلّقة بالتزويد والتزوّد بالمواد الغذائية والطبية والفلاحية، وفق بلاغ صادر في الغرض.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه