رئيس هيئة الأركان في الجيش الصهيوني: إيران أصبحت “الدولة الأخطر على إسرائيل”

اعتبر رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية الجنرال أفيف كوخافي، أن إيران باتت “الدولة الأخطر في الشرق الأوسط” على “إسرائيل” نتيجة التقدم الكبير الذي حققته في ملفها النووي.
وبحسب موقع والا العبري لفت كوخافي إلى أن إيران موجودة عمليا في الدائرة الثالثة، لكنها تؤثر على الدائرتين الثانية والأولى، معتبرا في الوقت ذاته أن الخطر النووي ليس التهديد الوحيد رغم إحراز طهران تقدما كبيرا ببرنامجها النووي على حدّ وصفه.
و أكد كوخافي، أن ” لدى إيران أيضا أسلحة تقليدية، وهي تساعد وتقوم بتمويل ما سماهم أعداء الدولة العبرية في الدائرة الأولى وعلى رأسهم حزب الله اللبناني، كما أنها تقدم الدعم لحركتي حماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة، وتقف وراء عمليات إرهابية ضد إسرائيل على نطاق واسع”.
وشدد مسؤول “دولة الاحتلال” على أن عناصر جهاز قسم الاستراتيجية ومتابعة الدائرة الثالثة أن يكونوا متيقظين، مطلعين جيدا، ويعرفون تحليل الواقع القائم في الميادين وفي الدوائر المختلفة، للاطلاع عليها بنظرة تتطلع إلى المستقبل، وقادرة على استنباط الحلول وطرق العمل التي تحافظ على تفوق “إسرائيل“.