روحاني سياسة الضغوط القصوى الأمريكية فشلت وعلى بايدن وقف الإرهاب الاقتصادي ضد إيران

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن سياسة الضغوط القصوى التي مارستها الإدارة الأمريكية السابقة فشلت، وتالياً، فإن على الإدارة الجديدة وقف الإرهاب الاقتصادي ضد إيران.

وقال روحاني خلال اجتماع مجلس الوزراء الإيراني اليوم: إن «انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي كان قراراً خاطئاً وعلى الإدارة الجديدة أن تصحح هذا الخطأ» مضيفاً: إن بقاء الاتفاق يعتمد على رفع واشنطن للإرهاب الاقتصادي عن الشعب الإيراني.

وأوضح روحاني أن ايران ملتزمة بالاتفاق النووي الذي لولا صبر ومقاومة الشعب الإيراني لانهار وأعلن عن نهايته، مجدداً التأكيد على الطبيعة السلمية لنشاطات بلاده النووية وهو ما أعلنته الوكالة الدولية الدولية للطاقة الذرية مرات عديدة.

وأشار روحاني إلى أن أمريكا وآخرين كانوا بصدد إدانة إيران بحجة عدم تعاونها مع الوكالة، كذلك الدول الأوروبية الثلاث كانت تختلق الحجج لهذا السبب، ولكننا سلبنا منهم هذه الحجج والذرائع بتعاوننا الشفاف مع الوكالة.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه