Btc roulette

فاروق بو عسكر: مسيرة ناجحة للمرأة التونسية.. والهيئة حريصة على وضع خطة عمل لدعم مشاركة المرأة في الانتخابات

قال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر، إن مسيرة المرأة التونسية ناجحة على اختلاف مواقعها ومساراتها المهنية، وهيئة الانتخابات حريصة على وضع خطة عمل لمزيد دعم مشاركة المرأة في الانتخابات، من خلال اعتماد استراتيجية تستقطب عددا أكبر من النساء وتشريكهن في العملية الانتخابية.

وأكد بوعسكر، خلال حفل الإطلاق الوطني للحملة الاقليمية لتعزيز مشاركة المرأة في الانتخابات، اليوم الجمعة بقصر المؤتمرات بتونس العاصمة، بالتعاون مع المنظمة العربية للادارات الانتخابية، والشبكة العربية للمرأة في الإنتخابات، أهمية دعم وجود المرأة في الإدارة الانتخابية، من خلال ضمان مبدأ تكافؤ الفرص في الانتدابات والترقيات، والارتقاء بمستوى التمثيل النسائي على صعيد العملية الانتخابية وإدارتها.

كما سلّط الضوء على الدّور المميّز الذي ما فتئت تضطلع به الشبكة العربيّة للمرأة في الانتخابات منذ تأسيسها بتونس في شهر أكتوبر 2019 ، من أجل دعم المشاركة السياسية والانتخابية للمرأة في المنطقة العربية، ووضع استراتيجية متكاملة لدعم حقوق المرأة في كامل المسار الانتخابي والمجال السياسي.

ونوّه بدور المنظمة العربية للإدارات الانتخابية، في تمثّل واقع المرأة العربية وسعيها إلى خلق ثقافة مجتمعيّة تعزّز مشاركتها في الحياة السياسية، وتقلّدها للمناصب القيادية والنهوض بدورها في العمليّة الانتخابية .

من جانبه، تطرق رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الأردني موسى المعايطة، إلى الحملة التي أطلقتها الشبكة العربية للمرأة في الانتخابات في فلسطين، قائلا “لا بدّ من استمرار عملها لرفع التحديات المنشودة”.

كما أشاد بدور الشبكة، في ما يتعلّق بعملية التثقيف والتوعية بأهمية تواجد المرأة في العمل السياسي، وتعزيز مشاركتها في العملية الانتخابية نوعا وكما، بما يجعلها تتبوّأ أعلى المناصب والمواقع لما تمتلكه من قدرات ومهارات، مثمنا في هذا الإطار، العمل العربي المشترك من أجل دعم المرأة في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

تجدر الاشارة، بخصوص مشاركة المرأة في الانتخابات، الى أنها شكلت نسبة 46 بالمئة من مجموع الناخبين المسجلين إراديا، و48 بالمائة بالنسبة إلى المترشحين على القائمات الانتخابية.

وبلغ عدد القائمات التي ترأستها المرأة بالنسة إلى الانتخابات التشريعية في 2014، 178 قائمة من جملة 1327 قائمة، أي بنسبة 12 بالمئة، مقابل 7 بالمائة فقط بالنسبة إلى انتخابات المجلس الوطني التأسيسي في 2011.

كما بلغت نسبة تمثيل المرأة في البرلمان في 2014، 31 بالمائة من إجمالي 217 نائبا، في حين لم تتجاوز تمثيليتها في البرلمان في الانتخابات التشريعية 2019 نسبة 23 بالمائة.

وبالنسبة إلى الانتخابات التشريعية 2022 المقررة ليوم غد السبت، لم تتجاوز نسبة النساء المترشحات 15 بالمائة، حيث بلغ العدد الجملي بعد انتهاء آجال تقديم الترشحات 1427 مترشحا يتوزعون إلى 1213 رجلا و214 امرأة.

The post فاروق بو عسكر: مسيرة ناجحة للمرأة التونسية.. والهيئة حريصة على وضع خطة عمل لدعم مشاركة المرأة في الانتخابات first appeared on المصدر تونس.

 

  

​  

​  

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه

Generated by Feedzy