مرفوقا بوفد حكومي ورجال أعمال: المشيشي في زيارة رسمية الى ليبيا

تنطلق, غدا السبت, الزيارة الرسمية التي يؤديها رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي إلى ليبيا مرفوقا بوفد حكومي ووفد من رجال الأعمال ووفد من المنظمات الوطنية, على رأسه منظمة الأعراف والاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري.

ويتركب الوفد الرسمي التونسي الذي سيرافق المشيشي إلى ليبيا من محافظ البنك المركزي مروان العباسي ووزير الاقتصاد والمالية ودعم الإستثمار علي الكعلي ووزير التجهيز كمال الدوخ ووزير التجارة (والصناعة بالنيابة) محمد بوسعيد وكاتب الدولة للشؤون الخارجية محمد علي النفطي.

وسيلتقي المشيشي خلال الزيارة بنظيره رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة.

ويتوزع برنامج زيارة رئيس الحكومة التونسية إلى ليبيا على ثلاثة محاور رئيسية, أولها اللقاء الثنائي المبرمج مع نظيره عبد الحميد الدبيبة ومن المنتظر خلاله تقييم مراحل إعداد اللجنة العليا التونسية الليبية, إضافة إلى لقاء ثنائي على انفراد.

أما المحور الثاني للزيارة فيتمثل في تدشين الخط الجوي بين تونس وليبيا, علما وأن حركة الطيران التونسي عادت منذ أيام إلى ليبيا بعد انقطاع دام سبعة أعوام.

وسيكون المحور الثالث للزيارة تدشين وزيارة المعرض التونسي الليبي للاستثمار بطرابلس.

وسيشارك في الزيارة, التي تمتد على مدى يومين, حوالي 100 رجل أعمال ومستشمر تونسي.

وستناقش الزيارة واقع العلاقات بين البلدين وآفاقها في كافة المجالات, وعلى رأسها الملفات السياسية والأمنية والاقتصادية, على غرار التجارة البينية وإعادة إعمار ليبيا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه