نبيل بالعم: عبير موسي والصافي سعيد منافسي قيس سعيد في الإنتخابات الرئاسية القادمة

أكد المدير العام لمؤسسة سبر الآراء آمرود كنسولتينغ نبيل بالعم، اليوم الثلاثاء، صعود نسب نوايا التصويت للقائمات المستقلة في الأنتخابات التشريعية القادمة.
وقال نبيل بالعم خلال استضافته بإذاعة شمس اف ام، ان إحدى القائمات حلت في المرتبة الثالثة بنسبة 10 بالمائة من نوايا التصويت.
وأفاد ان حزب الدستوري الحر حل في المرتبة الأولى من نوايا التصويت بنسبة 34 بالمائة، تلته حركة النهضة بنسبة 20 بالمائة من نوايا التصويت، وفق تعبيره.
وأوعز المتحدث أسباب عزوف التونسيين عن المنظومة الحزبية نتيجة المشهد السياسي الحالي في البرلمان وعدم رضاهم وعدم ثقتهم في هذه المنظومة، حسب قوله.
وأقر بالعم أن نسبة 62 بالمائة من التونسيين لم يصرحوا بنوايا تصويتهم في الأنتخابات التشريعية لعدة أسباب منها عدم حسمهم لمن سيصوتون او عدم رضاهم على الأحزاب والشخصيات الموجودة.

- Advertisement -

وأقر بالعم، أن كل من عبير موسي والصافي سعيد ونبيل القوري سيتنافسون مع قيس سعيد في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية المقبلة، وفق نتائج الباروماتر السياسي الأخير لنوايات التصويت.
وأضاف إن نوايا التصويت لرئيس الجمهورية قيس سعيد بلغت نسبة 45 بالمائة، و تليه عبير موسي، لافتا النظر إلى ان الفوارق كبيرة في نسب نوايا التصويت بين قيس سعيد وباقي الشخصيات.
وأفاد بالعم إن نسبة 52 بالمائة من التونسيين لم يصرحوا بنوايا تصويتهم، مبينا أن البعض منهم يتعلل بانه لم يحسم الأمر بعد لمن سيصوت والبعض عبروا عن عدم رضاهم لمنظومة الحكم الحالية وآخرون عبروا عن غضبهم وسخطهم من المنظومة وإعتزامهم عدم التصويت في الإنتخابات القادمة.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه