اسم الصفحة

زهير الخويلدي

المنهج الفلسفي عند رونيه ديكارت…بقلم د زهير الخويلدي

"عندما تقضي الكثير من الوقت في السفر، تصبح أخيرًا غريبًا في بلدك." يطالب رونيه ديكارت في قواعد من أجل حسن قيادة العقل اتباع القواعد المنهجية التالية: القاعدة الأولى: يجب أن يكون الهدف من الدراسات هو توجيه العقل لإصدار أحكام صلبة…

العقلانية والمجتمع…ترجمة د زهير الخويلدي

" يمكن للمرء أن يعين مثل هذا الخطاب أو ذاك على أنه خطاب عقلاني، مثل هذا أو ذاك المنهج، ويصفهم لإظهار ما تتكون منه عقلانيته، ومن هناك يقرر بالعكس ما هو اللاعقلاني. إن فعل التعيين ذاته هو الذي يسبب المشكلة: هناك إنشاء أو الاعتراف بقيمة. العقل…

الفلاسفة غير صالحين للحكم…ترجمة د زهير الخويلدي

نعتقد أن العبد هو الذي يعمل بالأمر ، والإنسان الحر هو الذي يعمل حسب رضاه. هذا ، مع ذلك ، ليس صحيحًا تمامًا ، لأن كونك في الواقع أسيرًا لمتعة المرء وغير قادر على رؤية أو فعل أي شيء مفيد لنا حقًا هو أسوأ عبودية ، والحرية هي فقط لأولئك الذين…

الدين يفكر حسب الهرمينوطيقا الريكورية…بقلم د. زهير الخويلدي

تمهيد " الثقة في النعمة. لا شيء مستحق لي. أنا لا أتوقع أي شيء لنفسي. أنا لا أطلب شيئًا ... أقول: يا إلهي ، ستفعل معي ما تريد. ربما لا شيء. أنا أقبل أنني لم أكن". شذراته الأخيرة المعنونة: حيّ حتى الموت. الحقيقة الجديدة حسب بول ريكور…

سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع…بقلم د زهير الخويلدي

استهلال: "الارادة الطيبة المستنيرة للبشر الذين يتصرفون كأفراد هو المبدأ الوحيد الممكن للتقدم الاجتماعي."1 ولدت سيمون فايل عام 1909 في باريس في عائلة من أصل يهودي، ولكن لأبوين لا أدريين، وهي الأخت الصغرى لعالم الرياضيات أندريه فايل…

تاريخ العقل: الميلاد، التغيرات، التداعيات…بقلم د. زهير الخويلدي

" لا يضيع العقل من خلال التفكير" تمهيد: لكلمة العقل معانٍ متعددة، لأنها تحدد ملكة العقل التي تتيح لنا التمييز بين الحقيقي والباطل (أن نكون عقلانيين)، والخير من الشر (ليكون معقولاً)، هذه القوة التي يؤكد ديكارت أنها كذلك "الشيء الأكثر…

الحرية بين الفرد والمجتمع…بقلم د زهير الخويلدي

هناك قول مأثور: "حريتنا تنتهي حيث تبدأ حرية الآخر". ماذا يمكن أن تكون دلالات هذه الجملة؟  في الواقع، تتراجع حريتنا عندما نواجه حرية شخص آخر. يقودنا الاعتقاد الشائع عن الحرية إلى الاعتراف بأن الحرية ملكية فردية. نحن نتغلب على حريتنا…

فكرة عن تاريخ كوني من وجهة نظر كوسموبوليتية عند كانط…بقلم د زهير الخويلدي

يهدف هذا المقال الفلسفي الذي نشره كانط، المنشور عام 1784، إلى إظهار أن للتاريخ معنى، أي أن مسار الأحداث البشرية لا يتكشف بشكل عشوائي. ما هو هدف التاريخ هذا، وما الآلية السرية، المحرك الخفي الذي يقودنا إليه؟ هذه هي الأسئلة التي يحاول كانط…

الانتخابات الفلسطينية بين المزايدة على الوطنية وتأبيد الوصاية السياسية…بقلم د زهير الخويلدي

"وحدة القدس روح فلسطين" لقد تم اصدار مرسوم تنظيم الانتخابات من طرف مؤسسة الرئاسة الفلسطينية وهي قد تكون المحطة الموالية بعد الانتخابات السابقة ويأتي هذا التوجه في ظرف صحي صعب يشهد فيه العمق الفلسطيني انتشار كبير للوباء وتزايد الانقسام بين…

الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية…بقلم د زهير الخويلدي

استهلال: " يخدم تعدد المعاني للإنية فيما يتعلق بتعدد المعاني للآخرية، الذي يفعل في مواجهة نفسه، بمعنى الذات عينها. لكن، كيف يمكننا إيلاء العناية بعمل الآخرية في قلب الإنية؟"1 الذات البشرية غريبة الأطوار وغامضة الملامح وتظل تتحرك ضمن دائرة…